شد الرقبة

الرقبة هي واحدة من أهم الأماكن التي تُظهر تقدم العُمر، حيث تعمل التراكمات الدهنية، والزوائد اللحمية، وشرائط الجلد العمودية والتجاعيد الأفقية لتجعلنا نبدو أكبر سنا مما نحن عليه فعليا. تعزز عملية شد الرقبة مظهر الرقبة عن طريق شد الجلد والعضلات الكامنة وتحسين محيط الفك. غالبا ما يتم تنفيذ هذا الإجراء بالاقتران مع شفط الدهون ، أو شد الوجه، أو شد الخدود، ولكن يمكن القيام به أيضا كإجراء مستقل دون الحاجة لأي إجراءات تكميلية أخرى.

عملية شد الرقبة أو نحت الرقبة من المفترض أن تمنح الرقبة مظهر مشدود وأكثر سلاسة، من دون إجراء أي تغييرات على الوجه، ويمكن لشد الرقبة أن يحسن من التجاعيد والترهلات الموجودة على الرقبة، مما يجعل الشخص يبدو أصغر سنا بالإضافة إلى توفير مظهر أفضل للوجه.

 

 

 

 

ابدأ الكتابة واضغط على مفتاح الدخول للبحث