شدّ الأفخاذ

تهدف علمية شد الفخذين إلى إزالة الجلد الزائد وكمية الدهون التي يمكن أن تتراكم على مستوى الجانب الداخلي للفخذين. وعلى غرار جلد الوجه فان جلد الجانب الداخلي للفخذين هو جلد هشّ والذي عادة ما يتسبب عموما في الظهور المبكر لأعراض الشيخوخة. تتميز هذه المنطقة بخصوصية الاحتفاظ بالدهون. نادرا ما تقدم ممارسة الرياضة والحميات الغذائية نتائج مقنعة عندما يتعلق الأمر بتصفية هذه المنطقة من الدهون.

يستهدف هذا التدخل الجراحي الأشخاص الذين لديهم فوائض جلدية نتيجة لتغيرات الوزن أو بسبب ترهل الجلد نتيجة التقدم في العمر. ويعدّ المظهر المتجعد للجلد والدهون الزائدة من العيوب التي تحفز معظم المرضى عل الخضوع لهذه الجراحة والتي يمكنها معالجة المشكلتين معا باستخدام تدخل جراحي واحد.

 

ابدأ الكتابة واضغط على مفتاح الدخول للبحث