جراحة الأسنان

مع التطور الهائل الذي شهده مجال جراحة الأسنان التجميلية مؤخراً ، ظهرت العديد من التقنيات الحديثة والأدوات المتطورة التي ساعدت بشكل كبير على تحقيق أفضل النتائج في وقت قصير وبأقل المضاعفات الممكنة .
تعتبر زراعة الأسنان من عمليات جراحة وتجميل الأسنان الأكثر انتشاراً في عيادات طب الأسنان ، وذلك لما لفقدان الأسنان الثابتة من آثار سيئة على ابتسامة الشخص وعلى وظائف الفم الأساسية كمضغ الطعام والكلام وغيرها من الوظائف الأساسية التي يحتاج إليها الشخص بشكل يومي
يعتمد الطبيب في هذه العملية على قطع معدنية صغيرة وإسطوانية الشكل تشبه مسامير البرغي يتم زراعتها في مكان السن المفقود وتثبيتها في عظام الفك ، ليتم استخدامها كجذور ثابتة للأسنان المزروعة . بعد ذلك يتم إتاحة فترة تتراوح ما بين 2 إلى 6 أشهر ليتم خلالها التعافي بشكل كامل ولضمان التحام القطع المعدنية مع عظام الفك .
بعد اكتمال فترة التعافي يتم تحديد موعد جديد مع الطبيب لتركيب الأسنان الصناعية المناسبة وتثبيتها بشكل جيد على الجذور المعدنية المصنوعة من التيتانيوم ، لتعمل هذه الجذور على تدعيم الأسنان الجديدة وتثبيتها لأطول فترة ممكنة ، والتي قد تستمر مدى الحياة في حالة العناية بها وبنظافتها .

  • جوانب الأسنان والتي تسمح بتبييض وتقويم الأسنان من خلال تركيب رقائق أو أطوق شفافة من الأمام..
  • تبييض الأسنان ويسمح ذلك بإيجاد ابتسامة مشرقة وأسنان بيضاء تماما ويتم ذلك بطريقة كيميائية من خلال عنصر بيروكسيد الهيدروجين الذي يعدّ عنصر تبييض نشط.
  • غرسات الأسنان والتي تحلّ محلّ السنّ أو الأسنان المفقودة وذلك من خلال وضع من التيتانيوم سريع الالتحام مع عظم الفك مكان السنّ المفقود.
  • أنواع أخرى من خدمات رعاية الأسنان مثل عملية الخلع والترميم والتيجان والجسور ووضع الأطراف الاصطناعية الثابتة أو القابلة للإزالة.

ابدأ الكتابة واضغط على مفتاح الدخول للبحث